حصرياً الازهر والفاتيكان يؤكدان حاجة الدول العالمية إلى السلام - القلم الحر

القاهرة (إينا) - رَسَّخَ البابا فرانسيس بابا الفاتيكان أن الدول العالمية اليوم في حاجة ماسة إلى صنع السلام لا إلى إثارة النزاعات، مؤكدا أهمية أن نكون دعاة تصالح لا ناشري دمار، وأن نكون صانعي سلام. وشدد بابا الفاتيكان، على أهمية الحوار بين الأديان والثقافات، واعتماد استراتيجية كاملة للوصول لـ" الهوية والشجاعة والإخلاص". وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل بابا الفاتيكان، أَثْناء كلمته بمؤتمر الأزهر العالمي للسلام، إنه أولاً لا بد من واجب الهوية، لأنه لا يمكن بناء حوار على الغموض وعدم الصراحة، ثانيا الشجاعة على الاختلاف ...

الازهر والفاتيكان يؤكدان حاجة العالم للسلام - العرب نيوز

الازهر والفاتيكان يؤكدان حاجة العالم للسلام العرب نيوز ينشر لكم جديد الاخبار - ونبدء مع اهم الاخبار ,, الازهر والفاتيكان يؤكدان حاجة العالم للسلام - العرب نيوز - الازهر والفاتيكان يؤكدان حاجة العالم للسلام . العرب نيوز طريقك لمعرفة الحقيقة - القاهرة 28 نيسان( العرب نيوز )- أكد البابا فرانسيس بابا الفاتيكان أن العالم الْـيَـوْم فى حاجة ماسة إلى صنع السلام لا إلى إثارة النزاعات، مؤكدا أهمية أن نكون دعاة تصالح لا ناشري دمار، وأن نكون صانعي سلام. وشدد البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان، على أهمية الحوار بين ...

رسائل شيخ الأزهر بمؤتمر السلام العالمي.. نقدر دفاع بابا الفاتيكان عن الإسلام.. القرارات الدولية الطائشة وراء انتشار الإرهاب.. لا يجب محاكمة الأديان بجرائم ... - بوابة فيتو

ألقى الإمام الأكبر أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، كلمة خلال فعاليات مؤتمر الأزهر العالمي للسلام، والذي يشارك فيه البابا فرانسيس الثاني بابا الفاتيكان، بهدف تعزيز الحوار بين الأديان. الدفاع عن الإسلام في البداية، أكد الدكتور أحمد الطيب، أن زيارة بابا الفاتيكان تأتي في وقت مهم ضاع فيه السلام في العديد من الدول التي تشتعل بالصراعات، لافتًا إلى أن الأرض الآن أصبحت ممهدة لأن تأخذ الأديان دورها في إحلال السلام بمفهومه الأشمل. وأوضح أنه لا بد من تنقية الأديان من المفاهيم المغلوطة التي التصقت بها وعلى رأسها ...

"الطيب": يجب العمل على تنقية صورة الأديان - المواطن

أكد الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر: " أن الإسلام ليس دين إرهاب بسبب أن طائفة من المؤمنين به، سارعوا إلى اختطاف بعض نصوصه وراحوا يسفكون الدماء ويروعون الآمنين ويجدون من يمدهم بالسلاح والمال والتدريب، وألا نحاكم الأديان بجرائم قلة عابثة من المؤمنين بهذا الدين أو ذاك. وشدد "الطيب"، على ضرورة العمل على تنقية صورة الأديان مما علق بها، من مفاهيم مغلوطة، تطبيقات مغشوشة، وتدين كاذب، يؤدي إلى صراع، يبث الكراهية، ويحث على العنف، موضحا أن المسيحية ليست دين إرهاب، بسبب أن طائفة من المؤمنين به حملوا ...

كشف عن سر إنتشار الإرهاب.. أقوى 5 تصريحات لشيخ الأزهر في مؤتمر السلام العالمي - الفجر

أدلى شيخ الأزهر أحمد الطيب بعدة تصريحات أثناء حضوره بمؤتمر السلام العالمى، بمشاركة بابا الفاتيكان فرانسيس، الذي حضر إلى القاهرة في زيارة تاريخية تستمر لمدة يومين. زيارة بابا الفاتيكان "تاريخية". في البداية، أكد الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر، أن زيارة البابا فرانسيس بابا الفاتيكان لمصر زيارة تاريخية لمصر والأزهر، وجاءت فى وقتها تلبية لنداء الأزهر والمشاركة فى مؤتمره العالمى للسلام، وأن الزيارة جاءت فى وقت السلام الضائع الذى تبحث عنه الشعوب. الأرض ممهدة تحقيق السلام. وأضاف "الطيب"، أن ...

شيخ الأزهر: لا يجب محاكمة الأديان بجرائم قلة عابثة من المتطرفين - بوابة فيتو

قال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إنه يجب تنقية صور الأديان من المفاهيم المغلوطة وتطبيقاتها المغشوشة والتدين الكذاب والذي يؤجج الصراع ويبعث على الكراهية ويحث على العنف، مشيرا إلى أنه لا يجب محاكمة الأديان بجرائم قلة عابثة من المؤمنين المتطرفين بهذا الدين أو ذاك. وأوضح خلال كلمته بالمؤتمر العالمي للسلام الذي تنظمه مشيخة الأزهر: إن الإسلام ليس دين إرهاب بسبب أن طائفة من المؤمنين به صارعوا لاختطاف بعض نصوصه وأولوها تأويلًا فاسدًا ثم راحوا يسفكون بها الدماء ويقتلون الأبرياء ويروعون الآمنين ...

الطيب: الأديان السماوية بريئة من الإرهاب ويجب ألا نحاكمها بجرائم قلة عابثة - اليوم السابع

شدد الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر، على ضرورة العمل على تنقية صورة الأديان مما علق بها من فهوم مغلوطة وتطبيقات مغشوشة وتدين كاذب يؤدى الى صراع ويبث الكراهية ويحث على العنف، وألا نحاكم الأديان بجرائم قلة عابثة من المؤمنين بهذا الدين أو ذاك. وأضاف الطيب، " الإسلام ليس دين إرهاب بسبب أن طائفة من المؤمنين به سارعوا إلى اختطاف بعض نصوصه وراحوا يسفكون الدماء ويروعون الآمنين ويجدون من يمدهم بالسلاح والمال والتدريب، كما أن المسيحية ليست دين إرهاب بسبب أن طائفة من المؤمنين به حملوا الصليب وراحوا ...