الثورة الفرنسية القادمة - الجزيرة

في غضون أسابيع قليلة ستنتخب فرنسا رئيسها المقبل. ونظرا للسلطات الكبيرة التي يتمتع بها الرئيس الفرنسي -بما في ذلك سلطة حل الجمعية الوطنية (البرلمان الفرنسي)- فإن الانتخابات الرئاسية التي تُعقَد كل خمس سنوات تُعَد الأكثر أهمية في فرنسا. ولكن المخاطر أعلى من أي وقت مضى هذه المرة. فالمرشحان الأوفران حظا هما مارين لوبان زعيمة الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة وإيمانويل ماكرون الذي شغل منصب وزير الاقتصاد في حكومة الرئيس الاشتراكي فرانسوا هولاند، ولكنه يخوض الانتخابات مستقلا. وإذا انتهت الحال إلى المواجهة بين ...