أهم الأخبار

الهاشم:خيار باسيل منسجم مع توجه الرئيس بالنسبية الكاملة وبشكل مطمئن - Elnashra;

الهاشم:خيار باسيل منسجم مع توجه الرئيس بالنسبية الكاملة وبشكل مطمئن - Elnashra

Elnashraالهاشم:خيار باسيل منسجم مع توجه الرئيس بالنسبية الكاملة وبشكل مطمئنElnashraلفت مسؤول العلاقات مع الأحزاب في التيار الوطني الحر بسام الهاشم، الى ان "ليس هناك من ضمانة للتوصل الى قانون انتخاب قبل 15 أيار"، داعيا جميع الأفرقاء الى "أن يعوا ان نتائج رفضهم الدائم لأي حل، سيوصل لبنان الى المأزق، وهم في حين يصوبون على ما يسمى قوانين رئيس التيار الوزير جبران باسيل، إلا انهم لا يقدمون البدائل"، معتبرا ان "عليهم الأخذ بعين الاعتبار رأي الشعب كونه مصدر السلطات والذي لن يبقى متفرجا على دوران المجلس في حلقة مفرغة"، مؤكدا "ان في حال أجبرنا مجددا على خيار الشارع، سننزل الى الشارع ...والمزيد »

عون يجدّد تمسّكه بالنسبية الكاملة - Beirutpress (بيان صحفي);

عون يجدّد تمسّكه بالنسبية الكاملة - Beirutpress (بيان صحفي)

Beirutpress (بيان صحفي)عون يجدّد تمسّكه بالنسبية الكاملةBeirutpress (بيان صحفي)تُستنزف يوماً بعد يوم مهلة الشهر المعطاة للإتفاق على قانون جديد للانتخابات. وبعد سقوط مشروع قانون «التأهيل الطائفي»، كرر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون تمسّكه بالنسبية الكاملة، فيما أكد تيار المستقبل أن «صيغة التأهيلي غير مقبولة». انتهت عُطلة الأعياد، ولم تنتهِ معها ضراوة الخلاف السياسي حيال قانون الانتخابات العتيد. مع كلّ يوم يُشطب من شهر «الفرصة» الأخيرة للاتفاق على قانون، يزداد خطر خروج المأزق عن السيطرة. فخيار الذهاب إلى التمديد، والتهديد بصدام في الشارع، لا يزال مطروحاً بقوة، إذا لم يتم التوصل إلى ...والمزيد »

برّي: لا حول ولا.. - LebanonDebate (بيان صحفي);

برّي: لا حول ولا.. - LebanonDebate (بيان صحفي)

LebanonDebate (بيان صحفي)برّي: لا حول ولا..LebanonDebate (بيان صحفي)في هذا الوقت، قال رئيس مجلس النواب نبيه بري أمام زواره أمس: "لا بد في الوقت المتبقّي من ان نصل الى قانون جديد للانتخابات، ويجب الّا نستسلم ونُجبَر على التمديد. ما زال الوقت متاحاً لقانون جديد، ومن المعيب علينا ان نعجز عن إيجاد هذا القانون الذي يجب ان يرضي كل شرائح المجتمع اللبناني، بصرف النظر عن أحجامها، سواء كانت صغيرة ام كبيرة. من الآن نقول إننا لا يمكن ان نوافق على اي قانون لا يرضى عنه جميع الاطراف بلا استثناء، اي اننا لا نقبل بقانون يغلّب طرفاً على طرف، لا على المستوى الوطني ولا على مستوى اي طائفة او ...والمزيد »